السبت، 14 فبراير، 2009

حُبهـ حقيقهـ..





أنا ملكت قلوب الكثير..
وسخرت من حُب الكثير
رفضت كل معاني الحب
رفضت وجوده بحياتي..
حُب من حولي كان يكفيني
نعم.. يكفيني لعُمري الباقي..




وجاء هو,,
جاء إلي كعاشق من عصر قديم
جاء و جعلني أعرف الشوق..
أعرف ألم الإنتظار,,
وأعرف .. الحب!!
ولكن ..
هو..
لايُصدق حُب أحتويه..


فمتى سيفهم بإن ..
حُبهـ حقيقه .. أعيشها كل يووم
حُبهـ حلم .. أحلم به كل ليله
حُبهـ خياال.. أعيشه في كل ساعه
حُبهـ أسطوره لاتنافسها حكايات عاشقين

........
أصبح جُنونه يجتاحني يملكني ويأسرني
يأخذني لدنيا لايوجد بها أحد سوى طيفه..



أُحبــك
أُحبـــــك
أُحبــــــك

هل سيفهم يوم هذا الحب!!
أم سيضل بفكرهـ قديم..
حيث القيود والشك والغيره..
حيث الحقيقه وهم ,, والوهم حقيقه..
حيث لا للحُب مكان ولا للعشاق لقاء
حيث عالم يسكنه الرفض لكل تلك المشاعر الجميله..
فاأي نهايه ستكتب لعشقي وقلبه...!!

في زمني..


كثيراً حدثوني بإن الزمان لن يكون لي كغيري..
كنت أظن بإن الأقوال لايتبعها الا أقوال..

فا أنا أقوى من ذلك,,

أنا من تمسك النجوم بيديها
وتلمس بروده المياه فتدفيها
وتلمس تلك الشمس لتحتضنها..

ولكن مع مرور الأيام .. والشهور
رأيت مايكفيني لإدرك معنى الجرح و الألم..
رأيت مايجعل عمر الواحد وعشرون حافلا
رأيت مايجعلني أقتنع..
بإن قوقعتي في بحر أيامنا
أجمل من شواطئنا المبهرجه..
حيث حريتنا تُقيد.. وتُأسر كل يوم
حيث أمنياتنا تظل أمنيات حتى وإن كَبرنا
حيث تكون شروطي وقيودي
حيث إستسلامي..

أُريد فقط أن أودع حياتي بقبله صغيره
وأمنيه لمستقبل أفضل..(w)